المشيشي يقول أن حادثة سيدي حسين حالة معزولة و لا تمثل الأمنيين في شيء، المحامية دليلة مصدق ترد

المشيشي يقول أن حادثة سيدي حسين حالة معزولة و لا تمثل الأمنيين في شيء، المحامية دليلة مصدق ترد

في تعليقها على أول تصريح اعلامي لهشام المشيشي حول تجريد طفل قاصر عمره 15 سنة و سحله في فضاء عام في منطقة السيجومي، قالت الأستاذة المحامية دليلة مصدق ما يلي في تدوينة نشرتها على حسابها بالفايسبوك:

“اللي صار في سيدي حسين موش حادثة معزولة. اللي صار في سيدي حسين هو ظاهرة متفشية، ثمة دراسة عملها استاذ علم اجتماع في دوارهيشر عبر معايشة شباب سقط في احضان الارهاب توصلت الى ان 90٪؜من الشباب الي مشى للتطرف كان بسبب المعاملة المذلة للامن معاهم”.

هذا و قد أكد المشيشي أن “حادثة سيدي حسين هي حادثة صادمة ومؤلمة ومؤسفة للحكومة وللمؤسسة الأمنية التي تعمل على ترسيخ الأمن الجمهوري لتقديم صورة جديدة لها وتتصدى يوميا للجرائم وللعمليات الإرهابية و أن الحادثة لا تمثل في شيء الأمنيين ككل بل تمثل فقط من ارتكبها و تمس الأمنيين قبل أي طرف. و قد تم ايقاف الامنيين لإحالتهم على القضاء، وفق قوله.

اترك تعليقاً

error: Content is protected !!