رئيس جمعية المحامين الشبان : الإدارة العامة للامن الوطني ترفض الكشف عن هويات الامنين المشتبه في تورطهم في تعذيب قاصر

رئيس جمعية المحامين الشبان : الإدارة العامة للامن الوطني ترفض الكشف عن هويات الامنين المشتبه في تورطهم في تعذيب قاصر

اعلن رئيس جمعية المحامين الشبان طارق الحركاتي في تدوينة له على الفايسبوك ، اليوم الاثنين 14 جوان 2021 انه لا جديد يذكر في ملف الطفل القاصر الذي تم سحله و تعريته من طرف دورية امنية .

و اكد طارق الحركاتي انه تعذر اليوم سماع ذوي الشبهة من الأمنين المتورطين في تعذيب وسحل الطفل القاصر بسيدي حسين وإجراء المكافحات القانونية وسماع الشهود لإمتناع الإدارة العامة عن مد الفرقة المركزية للحرس الوطني ببن عروس المتعهدة بالبحث في القضية بهويات الأعوان المشتبه فيهم ، رغم المراسلة الرسمية الموجهة لهم .

و حمل طارق الحركاتي النيابة العمومية بمحكمة تونس 2 مسؤوليتها القانونية والأخلاقية في التصدي لهذه الممارسات المشينة وسياسة الإفلات من العقاب.

اترك تعليقاً

error: Content is protected !!