جثث كورونا وسط الفضالات .. المنصف حمدون ”سنُحاسب العون”

جثث كورونا وسط الفضالات .. المنصف حمدون ”سنُحاسب العون”

اكد منصف حمدون رئيس قسم الطب الشرعي بمستشفى “شارل نيكول “اليوم الخميس 22 جويلية 2021 انه سيتم اتخاذ الاجراءات اللازمة بخصوص وضعية جثث ضحايا وباء كورونا مبرزا ان ارتفاع عدد الوفيات جعلت من الصعب التعامل مع الجثث مذكرا بان التعاطي معها يتطلب بروتوكولا كاملا وان اعوان البلدية هم من يتولون عملية الدفن.

وقال عمدون في تصريح لاذاعة ” موزاييك” ان عدد الوفيات ارتفع بشكل كبير خلال الايام القليلة الماضية وان المعدل اليومي للوفيات يتراوح بين 10 و15 وفاة ويصل الى 18 وفاة في اليوم مبينا انه انجر عن ذلك اكتظاظ في غرفة الاموات .

وذكر بان جثث المتوفين جراء كورونا لا تسلم لعائلاتهم وان اعوان البلدية هم من يتولون الدفن مشيرا الى ان عدد الاعوان محدود والى ان خروج الجثث من غرفة الاموات لا يتم استنادا الى ذلك بشكل سريع .

وشدد على ان اعوان البلدية “ماعادش يخلطو باش ايهزو 15 جثة يوميا” مؤكدا ان ذلك فرض على المستشفى ترك بعض الجثث في بهو غرف الاموات بعد وصولها الى طاقة استيعابها القصوى.

وكشف انه تمت المطالبة بتوفير شاحنة تبريد للتعامل مع الارتفاع الكبير في عدد الجثث

واعتبر انه ليس في الفيديو المتداول مس من حرمة الجثث الذين قال انهم كانوا في اكياس في انتظار دفنهم من قبل اعوان البلدية

واضاف مفسرا” وجوههم ( الجثث) موش عرايا …كانوا في اكياس …. الزبلة غلطة العون موش المدير وسيعاقب”

وشكل فيديو متداول في مواقع التواصل الاجتماعي من مستشفى شارل نيكول صدمة بسبب جثث ضحايا كورونا المتروكة في مكان غير لائق في درجة حرارة مرتفعة جدا ووسط اكوام القمامة.

وظهر في الفيديو على ما يبدو افراد من عائلة احد المتوفين قاموا بتوثيق مكان وضع الجثث غير اللائق وسط غياب شبه تام لاي مسؤول في المستشفى

اترك تعليقاً

error: Content is protected !!