بوڨيرة: اليوم موش 317 وفاة، الرقم الحقيقي هو ألف وفاة، وقيت انفكوا بلادنا من ايدين ها المجرمة (فيديو)

بوڨيرة: اليوم موش 317 وفاة، الرقم الحقيقي هو ألف وفاة، وقيت انفكوا بلادنا من ايدين ها المجرمة (فيديو)

خلال مداخلته صباح اليوم السبت 24 جويلية 2021 عبر الهاتف في راديو ماد، عاد الدكتور زكريا بوقيرة طبيب الانعاش و المثير للجدل بسبب تحاليله لوباء الكوفيد 19، على موضوع زيارته الى قصر قرطاج، الاولى يوم الاثنين ثم عاد دون ان يقابل احدا لأن الرئيس لم يكن آنذاك متواجدا، و كان محملا بعريضة ممضاة من طرف 75 طبيبا وهي استراتيجيا لتفادي تطور الفيروس، ثم عاد يوم الخميس الماضي و لم يتمكن من لقاء الرئيس الذي رفض المقابلة بعد ساعة و نصف من الانتظار.

و عندما سألته الصحفية بأي صفة، رسمية تخول له زيارة قرطاج، أجاب انه عرف رئيس الجمهورية، لانه مواطن. و استنكر بوقيرة عدم تفاعل رئيس الجمهورية، مضيفا ان لا هم له سوى انقاذ الشعب و أضاف “عنا عام و احنا انبهو و الدولة موش هوني، الجولة مستقبمة، تسخايل الكورونا اڨريب، توة توة باش ولاو يتكلمو، لحكاية من جمعتين، 3 رؤساء لا حياة لمن تنادي و الشعب آخر اهتماماتهم، قاعدين في القصورات و كل يوم وكروشهم ادز…، وفق قوله، مضيفا لازم يفهمو الناس قاعدة اتموت من نقص الاكسيجين و ايموتوا في الكولوارات… شنوة جاو باش يقعدوا فوقنا واحنا انموتو…

و ذكر د. بوقيرة انه قام، كما قال له الأمن الرئاسي، بمطلب لمقابلة الرئيس، و لكنه ربما يرفض المقابلة ان تم استدعاؤه، وفق قوله، مشددا على الحجر الشامل لمدة 6 أسابيع في أخف الحالات و ان هناك امكانية كبرى للقضاء على الفيروس…

و ختم د. بوقيرة مجاخلته بدعوة للشعب التونسي: “أدعو الشعب ليثور، ثور على حقك، ثور على بلادك، ثور و منع روحك…”.

و بين مداخلته الأولى لهذا اليوم على راديو ماد و الثانية على إفم، نشر د. بوقيرة التدوينة الفايسبوكية التالية:

“دولتهم قتلت منا 317 تونسي البارح
وقيت نفكو بلادنا من ايدين ها المجرمة

تسقطدولةالموت

حجرصحيشامل”.

اترك تعليقاً

error: Content is protected !!