إختفاء هشام المشيشي !

على خلفية إقرار رئيس الجمهورية قيس سعيد مساء اليوم الأحد 25 جويلية 2021، تجميد نشاط البرلمان وإعفاء هشام المشيشي وحكومته، تساءل الكثيرون عن أسباب عدم اتخاذ رئيس الحكومة المقال المشيشي لأي موقف واستغربوا غيابه.

حاليا لم يتمّ العثور على رئيس الحكومة هشام المشيشي في أي مكان، حاولنا الإتّصال به وحتى بفريقه الإعلامي ولكن دون جدوى.

ووفقا لتصريحات بعض الإسلاميّين على غرار القيادي بحركة النهضة علي العريّض لقناة الجزيرة هذه الليلة، فإنّ رئيس الحكومة هشام المشيشي محاصر في قصر قرطاج.

والسؤال الذي يُطرح الآن، وهل هذا تكتيك من جانب الإسلاميّين لتضييق أجواء الفرح والبهجة على التونسيين أم هي الحقيقة؟

سنحرص على إبقاء قرائنا على اطلاع بمجرد ظهور رئيس الحكومة أو تلقي أخبار عنه.

اترك تعليقاً

error: Content is protected !!