نقل خطاب تمرّد على سعيد…أكرم خزام يكشف سببا خطيرا وراء إغلاق مكتب “الجزيرة” في تونس ..

نقل خطاب تمرّد على سعيد…أكرم خزام يكشف سببا خطيرا وراء إغلاق مكتب “الجزيرة” في تونس ..

كشف اكرم خزام الصحفي السابق بقناة “الجزيرة” اليوم الثلاثاء 27 جويلية 2021 ان غلق مكتب القناة بتونس جاء اثر اتفاق بين المكتب وحركة النهضة يقضي بتوجيه جهاز ارسال فضائي الى منزل رئيس الحكومة المقال هشام المشيشي ليتسنى له الظهور مباشرة على الهواء والاعلان عن رفضه القرارات التي اتخذها رئيس الجمهورية قيس سعيد ودعوة اعوان الامن الى مقاومتها مؤكدا ان الاجهزة الامنية تلقفت تلك المكالمة.

وكتب خزام في تدوينة نشرها على صفحته بموقع فايسبوك تحت عنوان “اسرار قصة اغلاق مكتب الجزيرة في تونس يوم امس”: ” فوجئت حركة النهضة بتونس بقرارات قيس سعيد واعتبرت ان الرئيس التونسي باغتها ..الدعوة للاعتصام امام مبنى البرلمان احتجاجا على تلك القرارات فشلت..”

واضاف “..ونقلا عن مصادر تونسية رفيعة المستوى تم الاتفاق مع مكتب الجزيرة في تونس على ان يرسل جهاز بث فضائي الى دار رئيس الحكومة المقال لكي يظهر على الهواء مباشرة ويعلن عن رفضه قرارات الرئيس التونسي ودعوة الشرطة الى المقاومة باعتباره يشرف على وزارة الداخلية بالوكالة.”

وتابع “الاجهزة الامنية رصدت المكالمات الهاتفية التي تمت واتجهت عناصرها الى المكتب واقفلوه واتجهت عناصر امنية اخرى الى المشيشي وقالوا له باختصار : اما ان تعلن الموافقة على قرارات الرئيس او ان يتم الاعلان عن المخالفات الكبيرة التي قمت بها وتتم احالتك على القضاء فورا …المشيشي فهم الرسالة جيدا واعلن الموافقة على قرارات قيس سعيد”.

وانهى خزام تدوينته بالاشارة الى ان “للحديث عن الاسرار تتمة”.

اترك تعليقاً

error: Content is protected !!