توفّر فجئي للزيت المدعّم بعد طول إنقطاع… “مرصد رقابة” يكشف المستور عن “فسادٍ فظيع في منظومة الزيت”

توفّر فجئي للزيت المدعّم بعد طول إنقطاع… “مرصد رقابة” يكشف المستور عن “فسادٍ فظيع في منظومة الزيت”

أفاد مرصد “رقابة” اليوم، الأربعاء 28 جويلية 2021، بأن إعلان الديوان الوطني للزيت في بيان له “توفر كميات من زيت الصوجة المكرر”، داعيا كافة معلبي الزيت النباتي المدعم والمرخص لهم من قبل الوزارة المكلفة بالتجارة للتزود بهذه المادة إبتداء من اليوم، يثير تساؤلات جدية حول توقيته والتوفّر الفجئي لكميات من الزيت دون سابق إنذار، وذلك بعد أشهر طويلة من إدعاء العكس ورصد شحّ شديد في تزويد الأسواق بهذه المادة، وفق بيان صادر عن المرصد.

وأكد البيان أنّه سبق لمرصد “رقابة” أن تقصّى في موضوع الزيت المدعم الذي يختفي من الأسواق في غالب الأوقات، وخلص إلى نتائج مؤكدة نشرها للعموم، تشير إلى فساد فظيع يشمل منظومة الزيت المدعم في كافة مراحلها.

وأضاف البيان أن “منظومة توريد وتكرير وتعليب وتوزيع الزيت النباتي معقدة للغاية وتتضارب فيها مصالح جهات كثيرة، وتتلاعب بها حيتان كبيرة، تحرم المواطن من حقه في التزود بهذه المادة، في حين إختارت سلطة الإشراف رغم التحذيرات والتنبيهات الصمت وعدم الجدية في القضاء على عمليات الاحتكار والتلاعب بالحصص وإستعمال الزيت النباتي المدعم في غير الأغراض المخصصة له”.

وأضاف البيان أيضا أنه عطفا على البيان الأخير لديوان الزيت، وجه “مرصد رقابة” طلب نفاذ إلى المعلومة إلى الرئيس المدير العام للديون الوطني للزيت مطالبا بمعرفة المعطيات التالية:

  • قيمة وكميات مخزونات المواد الأولية للزيوت النباتية الخام بتاريخ 31 ماي 2021 و30 جوان 2021 و27 جويلية 2021
  • قيمة وكميات مخزونات الزيوت النباتية المكررة بتاريخ 31 ماي 2021 و30 جوان 2021 و27 جويلية 2021
  • قيمة وكميات مخزونات الزيوت النباتية المعلبة بتاريخ 31 ماي 2021 و30 جوان 2021 و27 جويلية 2021
  • تفصيل شهري لشراءات الزيوت النباتية الخام للسّداسي الأول من سنة 2021
  • تفصيل شهري لقيمة وكميات مخزونات الزيوت النباتية المدعمة للسّداسي الأول من سنة 2021
  • تفصيل شهري لمبيعات الديوان الوطني للزيت للمعلبين من الزيوت النباتية المدعمة خلال السّداسي الأول من سنة 2021.

اترك تعليقاً

error: Content is protected !!