‘ميدل ايست آي’: السعودية استهدفت الغنوشي ببرنامج تجسس إسرائيلي

‘ميدل ايست آي’: السعودية استهدفت الغنوشي ببرنامج تجسس إسرائيلي

كشف موقع “ميديل ايست آي” البريطاني، اليوم الجمعة 06 أوت 2021، تعرّض رئيس البرلمان راشد الغنوشي إلى اِستهداف من المملكة العربية السعودية عبر مراقبته باستخدام برنامج التجسس Pegasus التابع لمجموعة NSO “الإسرائيلية”.

وأفاد الموقع أنّ الغنوشي هو واحد من 50000 رقم تم العثور عليها في قائمة حصلت عليها المنظمة غير الحكومية الاستقصائية Forbidden Stories ومنظمة العفو الدولية والتي يعتقد أنها تتكون من الهواتف التي استهدفها عملاء شركة التكنولوجيا الإسرائيلية منذ عام 2016.

فبعد الحديث عن استهداف الصحفيين والنشطاء والحقوقيين، كشفت معطيات جديدة تفيد باستهداف قادة دول ورؤساء حكومات ومؤسسات سيادية في بعض الدول.

وتحدث الموقع عن أنّ هاتف الغنوشي كان مدرجًا في القائمة منذ أسبوعين، وهو رقمه الأساسي الذي استخدمه لمدة 10 سنوات وليس معلوما للعامة، حيث أنّ هاتف الغنوشي اختير للمراقبة من قبل شخص في المملكة العربية السعودية في عام 2019.

وقال الغنوشي لموقع Middle East Eye: “أشعر بالفزع من أن بلدًا شقيقًا قد يستهدف رئيسًا منتخبًا ديمقراطيًا لدولة ذات سيادة. هذا غير مقبول تمامًا وأدعو أجهزة الأمن التونسية إلى التحقيق في الأمر بشكل كامل”.

وتابع “هذا هجوم آخر على برلماننا ومؤسساتنا الديمقراطية. ومهما حاولت الكثير من القوى المناهضة للديمقراطية إخماد تطلعات شعبنا إلى الحرية والازدهار والاستقلال ، فإن تونس ستظل مصدر فخر وإلهام لجميع مؤيدي الديمقراطية في بلادنا وفي المنطقة وحول العالم “

وقد اتصل الموقع بشركة التكنولوجيا الإسرائيلية والسفارة السعودية في لندن للتعليق ، لكنه لم يتلق ردًا.

هذا ويمكن وضع برنامج التجسس في الهاتف المحمول من خلال مكالمة فائتة أو رسالة WhatsApp وهذا البرنامج لديه القدرة على الوصول إلى جميع جهات الاتصال والصور والرسائل المخزنة على الهاتف، بالإضافة إلى متصفح الإنترنت وسجل المكالمات. كما يمكنه تنشيط الكاميرات والميكروفونات حسب الرغبة والتسجيل منها إضافة إلى إرسال بيانات الموقع الحالية لمستخدميه.

اترك تعليقاً

error: Content is protected !!