الصادق شعبان : “لسنا على الطريق السليم” ..

الصادق شعبان : “لسنا على الطريق السليم” ..

تحت عنوان “العودة إلى الشعب” نشر استاذ القانون والوزير الأسبق الصادق شعبان، اليوم الإثنين 9 أوت 2021 , النص التالي:

“في دساتير عادية ، تسوى أزمتنا بالعودة إلى الشعب… اما العودة إلى الشعب في انتخابات سابقة لاوانها فيحل البرلمان و تجرى الانتخابات لتصعيد أغلبية أخرى و حكومة أخرى … و إما العودة إلى الشعب باستفتائه في المسائل التي كانت سبب الازمة… في كلتا الحالتين رئيس الدولة بصفته الضامن لاستمرار الدولة و لوحدة الأمة هو الذي يبادر فيكون الاب و المحايد و يحكّم الشعب صاحب السلطة الأصلية…

دستورنا غلق المنافذ…لا إمكان لحل البرلمان الا في حالات نادرة … و لا إمكان لاستفتاء الشعب الا في حالات نادرة أيضا… واضعوا الدستور غلقوا البيت و هم في داخله … هذا ما إضطر رئيس الدولة إلى اللجوء للى الفصل 80 …

هذا الفصل في الحقيقة غير مخصص لهذه الحالات و لكن ليس للرئيس حل غيره و البلاد امامه تحترق… الان الامور أصبحت تحتاح إلى شيء من الصبر … البرلمان الحالي انتهى و لا يمكنه العدوة … بالقضايا او بدون القضايا … و النظام الانتخابي و كذلك الدستور يجب أن يعدلا … و الا نعود إلى نفس المربع … تستفحل الأوضاع و نهيئ لانتفاضة ثالثة … كم يأخذ هذا من وقت ؟؟ بين ستة أشهر و سنة ربما …

يجب أن لا نغرق في التتبعات و المحاكمات و على الاقل لا نعتبرها هي الأساس… الأساس هو الخروج من هذه المنظومة الغريبة التي ورّطونا فيها … هنا أيضا، لا نخرج من منظومة إلى أخرى أفسد… و هنا يأتي دور الكفاءات و الخبرات… و حسب ما أرى لسنا نمشي في الاتجاه السليم” …

اترك تعليقاً

error: Content is protected !!