مقتل طالب جزائري إثر قصف صاروخي في أوكرانيا

أُعلنت في الجزائر وفاة الشاب محمد عبد المنعم طالبي في أوكرانيا وسط الحرب القائمة، إذ قضى المواطن الجزائري في مدينة خاركيف شمال شرقي البلاد.

وبحسب ما أوضحت عائلة طالبي لوسائل إعلام محلية، فإنّ نجلها يتابع هناك دراسة ميكانيك الطيران.

وقد أكدت وزارة الخارجية الجزائرية خبر مقتل طالبي، معبّرة، في بيان أصدرته مساء اليوم الأحد، عن أسفها الشديد “لتسجيل وفاة رعية جزائرية بمدينة خاركيف يوم أمس 26 فيفري 2022. وأوضحت الوزارة أنّ المصالح الدبلوماسية تجهد في إطار السبل المتاحة “لنقل جثمان الفقيد إلى أرض الوطن”. كذلك، تقدّم وزير الشؤون الخارجية رمطان لعمامرة بتعازيه إلى عائلة الشاب.

والشاب الجزائري، البالغ من العمر 25 عاماً، يحمل كذلك الجنسية الإماراتية، وهو يقيم في دبي مع والده الدكتور طالبي عبد الحفيظ، الذي يدرّس في مركز التعليم المستمر في جامعة الإمارات العربية المتحدة.

error: Content is protected !!