خبير دولي في الطاقة: “في تونس عنا الخيرات الكل مشكلتنا العصابات التي تحكم في البلاد”

خبير دولي في الطاقة: “في تونس عنا الخيرات الكل مشكلتنا العصابات التي تحكم في البلاد”

قال الخبير الدولي في الطاقة، رضا مأمون، اليوم الأربعاء، إن القفزة التي سجّلتها أسعار النفط، بسبب الحرب الروسية الأوكرانية، أمر متوقع.

وانتقد في مداخلة له على “جوهرة أف أم” سياسة الدولة التونسية، والتي تفتقر إلى عنصر الاستشراف والاستباق، وفق قوله.

وأوضح أنه كان لابد من القيام بشراءات في فترات استقرار الأسعار، مشيرا إلى أن تخزين النفط استراتيجية قد أثبتت جدواها في مثل هذه السيناريوات.

واعتبر أن تونس لن تتأثر بما يحصل في العالم (ارتفاع أسعار النفط)، باعتبار أنها بلد مصدّر ومورّد في الوقت نفسه، إضافة إلى ارتفاع أسعار الغاز الذي يمر من الجزائر نحو إيطاليا وبالتالي ارتفاع أسعار الأتاوة.

كما أشار إلى افتقار تونس إلى مصافي نفط جديدة، مبيّنا أن آخر مشروع كان منذ سنة 2005.

وندّد رضا مأمون بما اعتبره “غياب الشفافية والوضوح” في الأرقام و”استغلال الأزمات” لتضعيف الأسعار من أجل تغطية حاجيات أخرى.

وقال الخبير الدولي في الطاقة: “في تونس عنا الخيرات الكل مشكلتنا العصابات التي تحكم في البلاد”.

error: Content is protected !!