بسبب مسها من شخصية بورقيبة : الغاء مسرحية مقداد السهيلي من مهرجان المنستير (فيديو للتذكير)

بسبب مسها من شخصية بورقيبة : الغاء مسرحية مقداد السهيلي من مهرجان المنستير (فيديو للتذكير)

أعلنت الهيئة المديرة لمهرجان المنستير الدولي، اليوم السبت 6 أوت 2022، في بلاغ نشرته عبر صفحتها الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي الفايسبوك إلغاء عرض مسرحية حسين في بكين لمقداد السهيلي، الذي كان مبرمجا غدا الأحد.

وبررت الهيئة هذا القرار بالعزوف أبناء المدينة وأحباء المهرجان عن العرض، بسبب سابقة إعلامية تم المس فيها من شخصية الزعيم الرئيس الحبيب بورقيبة.

وفيما يلي نص البيان:

نظرا للحساسية التي أثارتها مسرحية مقداد السهيلي حسين “في بيكين” و المبرمجة يوم غد الأحد 7 أوت 2022 ، وحرصا من هيئة المهرجان على تجنب كل ما يفهم منه التشجيع على المس من رموز المدينة من قريب أو بعيد ، و تفاعلا مع ما أبدته شرائح من أبناء المدينة و من أحباء المهرجان من عزوف عن هذا العرض في علاقة بسابقة إعلامية وقع فيها المس من شخصية الزعيم الرئيس الحبيب بورقيبة، فإن الهيئة تقرر إلغاء هذا العرض و سيقع تعويضه لاحقا بعرض مسرحي آخر.

الهيئة المديرة لجمعية مهرجان المنستير الدولي.

و نعيد نشر ما قرأناه على صفحات التواصل الاجتماعي حول برمجة مقداد السهيلي في مهرجان المنستير بعد ما قاله في حق الرئيس الزعيم الراحل بورقيبة:

“برمجة مقداد السهيلي ضمن سهرات مهرجان المنستير…

هو إستهزاء بالمنستير…

يتهجم على تاريخ الزعيم الراحل الحبيب بورقيبة…ويقول وبكل جرأة المرزوقي أنظف من بورقيبة

ثم يؤثث إحدى سهرات المهرجان في مسقط رأس الزعيم الحبيب بورقيبة…بربي إلي عاملين رواحكم تحبوا الزعيم نحييوا الماسكووات و خاصة كالجمعيات إلي اتاجر و تعكعك باسم الزعيم لا أكثر ولا أقل…”.

error: Content is protected !!