الدبابي : المرأة التي صورت عون الحرس استعملت تقنية متطورة و فرّت إلى خارج الوطن

الدبابي : المرأة التي صورت عون الحرس استعملت تقنية متطورة و فرّت إلى خارج الوطن

أكد رئيس المنظمة الوطنية للأمن والمواطنة معز الدبابي اليوم الجمعة 30 سبتمبر 2022، بخصوص تنزيل فيديو يوثق عملية رشوة لنقيب في الحرس الوطني وايقافه، تببن أن الغاية من تنزيل الفيديو على شبكات التواصل الاجتماعي ليست لابراز عملية الارتشاء بقدر ما كانت عملية مدبرة لضرب المؤسسة الأمنية والتشهير بها.

وأوضح الدبابي أن المواطنة التي قامت بتصوير الفيديو تأكد انها استعملت تقنية عاليةومتطورة في عملية التصوير وذلك باستغلال كاميرا خفية ومتطورة في نظاراتها الشمسية.

وأشار إلى أنه وبعد إحالة الملف على النيابة العمومية التي اذنت باستدعاء المواطنة اتضح انها غادرت تراب الوطن اثر تنزيل الفيديو علما وان النيابة العمومية اذنت بايقاف الإطار الأمني وكان من المفروض أن تجرى مكافحة بينهما واستنطاقها الطرف الا انها غادرت دون التوجه إلى السلطة القضائية

واعتبر الدبابي أنه من خلال حيثيات القضية وطريقة التصوير والتقنيات المعتمدة والرجوع إلى الحوار الذي دار بين النقيب والمواطنة التي تعمدت استدراجه للرشوة يثبت ضلوعها في عملية الإيقاع بلأمني والتشهير به لغايات معينة.

وقال الدبابي أن المرأة قامت باستدراج عون الحرس وأصرت للوصول إلى مرحلة الرشوة حيث أكد لها عون الحرس أن الخطية يقع استخلاصها في القباضة المالية لكنها أكدت له أنها غير قادرة على استخلاصها نظرا لارتباطها بمواعيد تمنعها من ذلك.

وأمام اصرارها لإيجاد حل لها اقترح عليها أن يدرس الامر مع “الشاف” الذي أكد لها بدوره أنه يتحتم عليها استخلاصها في القباضة .

وأكد الدبابي أن أركان الخطأ الذي وقع فيه “الشاف” هو ربما القبول باستخلاص الخطية نيابة عنها وان التحريات ستتمحور حول هذه النقطة.

error: Content is protected !!